ارتفاع الأسعار الخاصة بالمستهلكين لشهر مارس بسبب السكن والبنزين

آخر تحديث : الأحد 19 أبريل 2015 - 3:44 مساءً
ارتفاع الأسعار الخاصة بالمستهلكين لشهر مارس بسبب السكن والبنزين

قد يقوم البنك المركزي بالولايات المتحدة الأمريكية باتخاذ إجراءات جديدة كخطوة لمواجهة التضخم الذي أصبح هاجسا مخيفا خصوصا بعد الإرتفاع الكبير لأسعار السكن والبنزين والذي له دلالة عن ارتفاع الأسعار بالنسبة للمستهلك خاصة أنه يدخل الشهر الثاني مما يجعل البنك يفكر في القيام برفع الأسعار الخاصة بالفائدة للعام الحالي.

وكانت وزارة العمل بالولايات المتحدة قد ذكرت اليوم فيما يخص الموجة الهائلة للتضخم والتي تواجه بطئا كبيرا أن الأسعار الخاصة بالمستهلكين قد إرتفعت ووصلت لنسبة تقدر ب 0.2 بالمئة للشهر المنقضي وهي نفس النسبة الخاصة بالشهر الذي قبله هذا ويسجل أن الأسعار قد إرتفعت بشكل كبير في شهر مارس من هذا العام.

هذا وسجلت حالة إنخفاض لأسعار الخاصة بالأغذية بنسبة 0.2 بالمئة وكذلك الأسعار الخاصة بتذاكر السفر بنسبة 1.7 بالمئة لكن لوحظ إرتفاع في كل من أسعار السكن والبنزين بنسب 0.3 بالمئة و 3.9 بالمئة على التوالي وهي نسب ملفتة للنظر نظرا لكونها الزيادات الأكبر منذ عامين من الآن ولم تقتصر الزيادات على هذه المجالات فقط بل طالت أيضا السيارات وخدمات الصحة والملابس وغيرها.

jredty.com 300x250